Sep.23, 2021

مسابقة مجسم وطن تدشن "ميدان العرضة" ودوار "عنان السماء"

مجسم وطن

بالتزامن مع احتفال المملكة باليوم الوطني 91 وبحضور وتشريف من أمين المنطقة الشرقية معالي المهندس فهد بن محمد الجبير دشنت مسابقة مجسم وطن إحدى مبادرات الفوزان لخدمة المجتمع مجسمي " ميدان العرضة" و"دوار طموحنا عنان السماء" الفائزين في الموسم الثاني من المسابقة.

وبدوره هنأ الأستاذ عبد الله بن عبد اللطيف الفوزان رئيس مجلس إدارة مسابقة مجسم وطن قيادة المملكة والشعب السعودي الكريم بمناسبة اليوم الوطني 91 ، وعبر عن سعادته بتدشين الأعمال الفائزة في الموسم الثاني وإهدائها للوطن في هذه المناسبة، مثمناً تشجيع سمو أمير المنطقة للمبدعين من أبناء وبنات الوطن، ضمن دور الدولة رعاها الله في تحفيز الموهوبين ليسهموا في إثراء الحركة الإبداعية والفنية، وأشاد بدور الرعاة في تنفيذ المشاريع الفائزة بالإضافة إلى دور القطاع الخاص بشكل عام في تبني المبادرات الاجتماعية والمشاريع التي تسهم في تعزيز جودة الحياة وأثر المسؤولية الاجتماعية في المنطقة الشرقية ومناطق المملكة الأخرى، كما أثنى على اهتمام ودعم أمين المنطقة للمسابقة بما يساهم في تطوير المشهد الحضري لتكون مدن المملكة شبيهة بأجمل وأرقى المدن في العالم.

وبين الأمين العام للمسابقة الدكتور مشاري النعيم أن دعم الجهات الرسمية لمثل هذه المبادرات يأتي دليلاً على تشجيع الدولة للقطاع الخاص ليسهم في خلق واقع بيئي وثقافي جديد ينسجم مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 وتطلعاتها لنهضة عمرانية ومشاريع عصرية تعكس الموروث الثقافي والتاريخي للمملكة، وتنعكس على أسلوب الحياة في المجتمع السعودي ، متقدما بالشكر الجزيل لفريق عمل مجسم وطن لمابذلوه من جهد وتميز خلال الأشهر الماضية .

ومن جهته أشاد المدير التنفيذي للمسابقة المهندس هشام الشعوان بجهود أمانة المنطقة الشرقية بقيادة معالي المهندس الجبير وحرصها على تقديم كافة التسهيلات والتصاريح اللازمة لتنفيذ المشروع، وتمكين الشركاء المنفذين من أعمال التشغيل والصيانة وغيرها من الأدوار التي تحقق فائدة مستدامة من المشروع.

من الجدير بالذكر أن ميدان العرضة يعد ساحة تفاعلية تجسد الإرث الوطني والفن الشعبي السعودي، ويتشكل المجسم من ١٣ عمود يمثلون مناطق المملكة، يكونون مجتمعين جدارية العرضة، وهي لوحة فنية مبنية على التلاعب البصري، تكتمل فيها الصورة بأسلوب فني يجسد فن العرضة بطابع عصري.

بينما يضيف دوار "طموحنا عنان السماء" بعداً جمالياً ووطنياً لمدينة الخبر استلهاماً من مقولة سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان آل سعود والتي تعتبر وصفاً تحفيزياً لتحقيق رؤية المملكة ويتكون المجسم من كتلتين راسختين على الأرض كرسوخ جبال طويق، حيث يرمز إلى عمق الجذور وثباتها والتطلع للمستقبل.

يذكر أن مجسم وطن مسابقة سنوية تعنى باختيار أجمل الأعمال الفنية ليتم تنفيذها في أحد الدوارات أو الميادين والمناطق العامة في اليوم الوطني من كل عام. وفي الأسبوع الذي يليه يعلن عن أسماء الفائزين في الموسم التالي لتبدأ رحلة المسابقة من جديد في تنفيذ مجسمات تجسد الإرث الوطني وتواصل في استكشاف المزيد من المواهب التنافسية في المنطقة الشرقية ومدينة الرياض ومدن أخرى ضمن خطتها التوسعية المستقبلية.

هذا وحضر المناسبة وكيل الأمين للتعمير والمشاريع المهندس مازن بخرجي،ورئيس بلدية الخبر المهندس سلطان بن حامد الزايدي وجمع من المسؤولين والمهتمين وممثلي شركات القطاع الخاص الداعمة للمسابقة ومجموعة من الفنانين والمبدعين والإعلاميين السعوديين ومواطني ومقيمي المنطقة.

المزيد من الأخبار